• English
  • research
  • newsletter
  • بشرتي

مدوّنة حياة البشرة Skin Life

مقاومة الشوائب

في الخامسة والعشرين من العمر
وما زلت تعانين من البقع...

مع

ميشال لو ميتر Michel Le Maitreمستشار علمي في قسم طبّ الجلد في ﭬيشي

ديان Dianeمتخصّصة في فنّ المكياج

يصفها أطباء الجلد بـ "حبّ الشباب عند المرأة البالغة" وهي حالة شائعة بشكل متزايد. يصرّح طبيب الجلد ميشيل لو ميتر قائلاً: "في أيامنا هذه، نجد أن ثلثي النساء اللواتي تتراوح أعمارهنّ بين الثلاثين والخامسة والأربعين ومن يقطنون المدن يعانون من هذه المشكلة". ولكن ما العمل للوقاية منها؟

جذور المشكلة

تتعرّض البشرة يومياً إلى ظروف تؤثر سلباً على نظامها الإيكولوجي الطبيعي، مثل الضغوطات والتلوّث ووسائل منع الحمل غير المناسبة والتقشير الزائد للبشرة والكريمة الغنية بالموادّ الكيميائية. نتيجة لذلك، تعمل البشرة على إفراز مادة دهنية تُسمّى بالزهم أو (السيبوم) لتحمي نفسها. لكن الإفراز الزائد من هذه المادة قد يُغلق المسامات ما يؤدي إلى بهتان البشرة وظهور الشوائب مثل الرؤوس السوداء والبقع. إضافة إلى هذه العوامل كلّها التي يمكنها أن تؤذي نوعية البشرة، يشدّد الطبيب ميشيل لو ميتر على المفعول السلبي للتبغ والذي حسب قوله "لا يعيق دوران الدم في الأوعية الدقيقة فحسب بل يسبّب أكياساً دهنية دقيقة أيضاً".

مقاربة لطيفة

إن الطريقة الفضلى لإخفاء البقع أو القضاء على ظهورها هي باستعمال كريم مصمّم لتصحيح الشوائب على اختلافها: الرؤوس السوداء، المسام، البشرة العُرضة للمعان من فرط الإفرازات الدهنية، الاحمرار، الندبات الناتجة عن ظهور سابق لحبّ الشباب، ولون البشرة غير المتجانس. تعتبر اختصاصية المكياج في عالم الموضة ديان أنّ "من يعانين مشاكل جلدية، عليهنّ ببساطة استعمال كريم منقّي يحتوي على حمض الساليسيليك يومياً". يمكن بعد ذلك إخفاء المشكلة عبر التركيز على إظهار ملامح الوجه مع وضع مكياج على المواقع غير المُصابة في الوجه. "والخيار الأفضل هو وضع مكياج سموكي على العينين وأحمر شفاه بلون المرجاني الجريء أو القرمزي". وأخيراً، أقلعي عن التدخين! إنها الطريقة الفضلى بلا منازع لتعيدي البريق لبشرتك وتمنعي الشوائب من احتلالها.

صحّ أم خطأ: هل تسبّب بعض الأطعمة ظهور حبّ الشباب؟

لا توجد أدلة علمية تربط  بين تناول الأطعمة السريعة واللحوم الباردة والمنتجات المدهنة والشوكولا وبين ظهور حبّ الشباب. لكن هنالك قلق متزايد من تناول مشتقات الحليب بشكل مفرط. وقد ظهرت هذه المخاوف في دراسة نشرتها الصحيفة الأميركية لطبّ الجلد. والسبب؟ يحتوي الحليب على هرمونات طبيعية يبدو أنها تؤثر على الغدد الدهنية لتفرز المزيد من الزهم.  وبالتالي، تبدو إمكانية الإصابة بالشوائب بفعل الوراثة إضافة إلى الاستهلاك المنتظم لمشتقات الحليب أرضاً خصبة لبشرة تلمع من فرط الإفرازات الدهنية وتعاني من البقع بشكل متكرّر.

تعليق المقالة

بشرتي

عليك تسجيل الدخول لإبداء الرأي

مع بشرتي

احصل على روتين العناية بالبشرة الخاصّ بك، تشارك آخر الأخبار مع الأعضاء الآخرين وتمتّع بالعروض الحصرية.

الاشتراك